أثار فتاوى رجال الدين على المجتمع




Image associée

ملي كنت صغير و وذني كتسمع عبد الرحمان السديسي و راشد العفاسي و شيوخ أخرين غيرهما بحكم الصوت الرائع لكيمتلكوه فتلاوة القرأن و لكنظن أن أغلبية المغاربة كيعرفوهم الشيء لخلا صورة الدين مرتبطة بهم , لكن بعد التطورات الأخيرة لطرات للدول العربية لولا فيها المواطن العربي عامة كيبحث و كيقرا و لغيلقا أن هاد الشيوخ عندهم أراء سياسية و تأويلات دينية غير منطقية كيوظفوها لتحقيق مبتغيات ديالهم  أولا بسبب الفهم الخاطئ لقتنعو به 

مثال صغير خلق ضجة رمضان الفايت اللي كيتجلى فتصريح واحد الشخص عندو شعبية كبيرة فالمغرب لكيقول فيه رمضان لا يطبق عليه الطب كولشي يصوم الحامل تصوم لمريض بالسكر يصوم , لي عندو أي مرض أخر يصوم لأن رمضان معجزة لا يدخل فيها الطب , هاد التصريح لبسبابو يقدر شحال من واحد يتبع كلامو و يخرج على راسو , كما أن هاد التصريح منافي ومخالف مع أية قرأنية كيقول فيها الله سبحانه و تعالى وَمَنْ كَانَ مَرِيضًا أَوْ عَلَىٰ سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِنْ أَيَّامٍ أُخَرَ ۗ  البقرة ﴿١٨٥﴾ 

تصريحات و فتاوى أخرى لبسبابها يقد شخص معين يفهمها على أنها نص ديني و بالتالي يفهم الدين عن طريق ديك الفتوى لكتبان ليه أنها غير منطقية لتقدر تخليه يشكك فالدين ديالو و يختار طريق الالحاد 


اذن كخلاصة فالنتائج كيتحملها كلا الطرفين رجال الدين و القارئ لأن رجل الدين كيسوق فكرة خاطئة و لأن القارئ مبحثش مزيان 
و خذا صورة شاملة انطلاقا من ديك الفكرة 

اشترك في آخر تحديثات المقالات عبر البريد الإلكتروني:

0 الرد على "أثار فتاوى رجال الدين على المجتمع "

إرسال تعليق

إعلان أسفل عنوان المشاركة

إعلان وسط المشاركات 1

إعلان وسط المشاركات اسفل قليلا 2

إعلان أسفل المشاركات