السياسة

Image associée

تبا لكلمة خربت العلاقات البشرية منذ ألاف السنين منعتنا من التقرب و معرفة الأخرين أشعلت الفتنة بين الأبيض و الأسود و الغير مؤمن و المتدينين , تركتنا فاقدين للأمل خائفين من قول الحق و التعبير خلقت بيننا حواجز و غرست في قلوبنا حقدا تجاه المختلفين

 لكننا رغم ذلك نتشارك حصة معها في تطبيق ما أوصلتنا اليه فلماذا نقصي و نبعد كل من أتى بفكر جديد ؟ اننا في رقعة جغرافية ساد الطغيان و الاستبداد و الظلام فيها حتى  أعميت أعيننا فلم نعد نفرق بين الخطأ و الصحيح و أصبحنا كالروبوتات تتحكم فينا وسائل الاعلام و أبواق رجال الدين 

 منذ زمان طويل و نحن نتصارع فقط لاختلاف وجهات نظرنا حتى قسمت مجتمعاتنا و سمحنا لأشخاص يمارسون حق الوصاية علينا 

 يجب علينا فتح حوار جديد بعيدا عن كل تعصب مع تقبل الأخر مهما كانت اختلافاته و نحدد هدفا أساسيا هو تطهير بلداننا من الاستبداد ثم تأتي من بعدها الحلول التي بشأنها ستخول لنا تحقيق نهضة على جميع المستويات 

تذكروا ما من حل لنا للعيش في سلام سوى تقبل الأخر لأننا كلنا غرباء في عالم غريب لنا عقائدنا و أفكارنا و توجهاتنا و مواهبنا فمن أعطاك حق تطبيق ما تؤمن به على  الجميع ؟ فسامحني يا صديقي لكن بسلوكك هذا تعتبر من الجاهلين  

اشترك في آخر تحديثات المقالات عبر البريد الإلكتروني:

0 الرد على "السياسة"

إرسال تعليق

إعلان أسفل عنوان المشاركة

إعلان وسط المشاركات 1

إعلان وسط المشاركات اسفل قليلا 2

إعلان أسفل المشاركات